U3F1ZWV6ZTI3NjcxOTEyNDA5X0FjdGl2YXRpb24zMTM0ODQ1ODk2MTE=
recent
أخبار ساخنة

بدائل مايكروسوفت اوفيس المجانية والمدفوعة

بدائل مايكروسوفت اوفيس المجانية والمدفوعة


عندما تحتاج لاستخدام برامج تحرير نصوص وإنشاء جداول بيانات وغيرها من الأعمال المكتبيّة فإنّ الخيار الأول الذي يتبادر إلى أذهاننا جميعاً هو برامج Word و Excel، حيث تعتبر جزءاً من حزمة Microsoft Office التي تتضمّن أحد أشهر البرامج المكتبيّة في العالم، لا شك أنّ مايكروسوفت تهيمن على الحواسيب المكتبية وقد يظن الكثيرين أنّ برامج مايكروسوفت أوفيس هي الخيار الوحيد المتاح، ولكن في الحقيقة يوجد عدّة حزم أخرى جيّدة ومتاحة بشكل مجّاني أحياناً.
في الواقع فإنّ حزمة مايكروسوفت أوفيس تعتبر الأفضل بالنسبة لمعظم المستخدمين، وذلك بسبب انتشارها الكبير وقلّة المشاكل التوافقيّة التي قد تحدث عند تعديل ملفّات من إصدارات قديمة منها، بالإضافة إلى واجهة الاستخدام البسيطة التي تعتبر مألوفة للكثيرين ولا تحتاج لكثير من الوقت للتعلّم على إصداراتها الجديدة. ولكن مع كون أحدث نسخة تكلّف حوالي $250 للجهاز الواحد، فقد لا تعد خياراً مناسباً للجميع، خاصةً بالنسبة لمن يستخدم نظام لينكس غير المدعوم من قبل مايكروسوفت.
أفضل بدائل مايكروسوفت اوفيس المجّانية والمدفوعة

حزمة FreeOffice

بدائل مايكروسوفت اوفيس- حزمة FreeOffice
بالنسبة لمن يحتاج لاستخدام البرامج المكتبيّة على عدّة أجهزة وأنظمة تشغيل فإنّ حزمة FreeOffice تعتبر أفضل الخيارات المتاحة بشكل مجّاني ويمكننا استخدامها على أنظمة ويندوز ولينكس وmacOS بالإضافة لنظام أندرويد على الهواتف الذكية، وتتشابه واجهة برامج هذه الحزمة مع مايكروسوفت أوفيس بشكل كبير فلن تحتاج لوقت طويل لتتعلّم استخدامها وإيجاد مكان الأدوات اللازمة.
تدعم الحزمة الكثير من صيغ الملفّات الشهيرة الخاصة ببرامج مايكروسوفت أوفيس مثل DOCX و XLSX بالإضافة لبعض الصيغ القديمة مثل PPT و XLS، إذ تستطيع عرض وتعديل هذه الملفّات أو إنشاء ملفات جديدة تستطيع فتحها على برامج أوفيس الأساسيّة دون حدوث مشاكل بالتوافقيّة مثل تغيّر التنسيق والخط. تدعم واجهة البرامج أيضاً إمكانيّة تغييرها لوضع اللمس بحيث تصبح الأيقونات أكبر حجماً مما يسهّل التعامل معها باستخدام أوامر اللمس.
ولكن تعاني هذه الحزمة على الهواتف الذكية من بعض المشكلات ويمكنك ملاحظة ذلك من التقييمات السلبية على المتجر، كما أنها ليست مجانية بالكامل على هواتف أندرويد فهناك إصدار مجاني وآخر مدفوع.
حزمة LibreOffice
بدائل مايكروسوفت اوفيس-حزمة LibreOffice
تتمتّع LibreOffice بشهرة كبيرة كونها أحد أفضل بدائل مايكروسوفت اوفيس على نظام لينكس، كما أنّها تأتي مثبّتة بشكل مسبق على الكثير من توزيعاته، كما يمكننا استخدامها على نظام Windows وتوفّر لنا برامج هذه الحزمة الكثير من الميزات والخصائص بالنسبة لكونها مفتوحة المصدر ومتاحة بشكل مجاني، حيث تستطيع عرض وتعديل الكثير من صيغ الملفّات المكتبيّة من ضمنها معظم ملفات مايكروسوفت أوفيس القديمة والحديثة أيضاً.
تدعم برامج LibreOffice تثبيت بعض الإضافات المساعدة كما هو الحال مع مايكروسوفت أوفيس، وتوجد نسخة محمولة Portable من هذه الحزمة يمكنك من خلالها تشغيل البرامج مباشرة من أي جهاز دون الحاجة لتثبيتها في كل مرة. وعلى عكس التطبيقات المحمولة المعتادة، فإنّ هذه النسخة مدعومة بالتحديثات وتعمل بشكل جيّد دون مشاكل، ولكن بالطبع فإنّ النسخة الأساسية تبقى أفضل وأسرع بالاستجابة.
تستطيع تثبيت هذه الحزمة على أنظمة ويندوز ولينكس و macOS، ولكنها للأسف غير متاحة على الهواتف وتمتلك تطبيقاً واحداً على هواتف أندرويد يتيح لك عرض الملفّات فقط دون تواجد الكثير من الخيارات للتعديل أو لإنشاء ملفات جديدة.
حزمة Polaris Office
تعتبر هذه الحزمة مناسبة للاستخدامات الشخصيّة والاحترافيّة الخاصة بالأعمال على حد سواء، حيث تتيح الكثير من خصائص مايكروسوفت أوفيس بالإضافة لبعض الميّزات الأخرى أيضاً، وعلى الرغم من حداثتها إلّا أنّها تعتبر أحد أفضل بدائل مايكروسوفت اوفيس.
تستطيع مع Polaris Office تعديل وعرض وإنشاء معظم ملفات أوفيس المعروفة، كما يمكنك تعديل ملفّات PDF واستخراج النصوص من الصور والتسجيلات الصوتيّة أيضاً، تمتلك الحزمة عدّة اشتراكات مدفوعة خاصة بالشركات والأعمال الاحترافية تتيح بعض المزايا الإضافية الخاصة بالأمان والعمل الجماعي وإدارة الملفات وغيرها الكثير. لكن بالنسبة للاستخدام الشخصي فإنّ النسخة المجّانية تعتبر أكثر من كافية لمعظم المستخدمين.
تتيح الحزمة تطبيقاتها الخاصة على هواتف أندرويد و iOS، أكثر ما يعيب Polaris Office هو كثرة الإعلانات على النسخة المجّانية والتي قد تكون مزعجة ومشتتة للتركيز أحياناً، كما أنّها ما زالت لا تدعم نظام لينكس حتى الآن.
حزمة OnlyOffice
بدائل مايكروسوفت اوفيس- حزمة OnlyOffice
تتميّز هذه الحزمة بتقديمها لاشتراكات مدفوعة قد تتضمّن عشرات الأجهزة أحياناً بالإضافة لمساحة تخزين سحابي تتيح مشاركة الملفّات ومزامنتها بكل سهولة بين المستخدمين، وتتيح النسخة المجّانيّة معظم الميزات الأساسيّة الخاصة بعرض ملفات مايكروسوفت أوفيس وإنشائها وتعديلها بكل سهولة. كما يمكنك تثبيت الكثير من الإضافات الخاصة بالترجمة وإرفاق الملفات المتنوّعة داخل المستندات وغيرها الكثير من الميّزات.
تدعم OnlyOffice أنظمة ويندوز ولينكس و macOS بالإضافة لتطبيقات الهواتف على نظامي أندرويد و iOS ولكن بميزات محدودة، كما يمكنك تنزيل النسخة المحمولة من أجل تشغيل البرامج على أي جهاز دون الحاجة لتثبيتها، على الرغم من تعدد ميزات هذه الحزمة إلّا أنّ أسعار اشتراكاتها تعتبر مرتفعة بعض الشيء مقارنةً بحزم أخرى، لذلك عليك التأكد من حاجتك لميزاتها الإضافيّة قبل الإقدام على الاشتراك بها ومن الأفضل مقارنتها مع اشتراكات مايكروسوفت أوفيس أيضاً.
تطبيقات G Suite
بدائل مايكروسوفت اوفيس- تطبيقات G Suite من Google
تتضمّن خدمة G Suite من جوجل الكثير من البرامج المكتبيّة التي تعمل حصراً عبر المتصفح، حيث ستجد Google Docs و Sheets و Slide من أجل تعديل وإنشاء الملفات النصيّة وجداول البيانات والعروض التقديميّة أيضاً. على الرغم من كون هذه البرامج لا تمتلك جميع الميزات التي تتمتّع بها الحزم المستقلّة إلّا أنّها تعتبر أكثر من كافية بالنسبة لكونها تعمل على الإنترنت ضمن المتصفّح.
تتيح جوجل اشتراكات مدفوعة تتضمّن مساحة تخزين أكبر على Google Drive بالإضافة إلى بعض الميزات الأخرى مثل مشاركة التقويم وخيارات للتحكّم بصلاحيات وصول المستخدمين للملفّات والتعديل عليها وغيرها الكثير أيضاً، في حال لم تكن تحتاج لاستخدام البرامج المكتبيّة بشكل دائم فإنّ تطبيقات G Suite قد تكون كافية بالنسبة لك، وحتى لو كنت تمتلك حزمة برامج مكتبيّة أخرى يمكنك استخدام G Suite بشكل إضافي من أجل إدارة الملفات ومشاركتها بشكل أسهل وأسرع.

الاسمبريد إلكترونيرسالة