U3F1ZWV6ZTI3NjcxOTEyNDA5X0FjdGl2YXRpb24zMTM0ODQ1ODk2MTE=
recent
أخبار ساخنة

أبطال آسيا| النصر 1 - 1 الوحدة.. العنابي يفاجئ العالمي «فيديو»

أبطال آسيا| النصر 1 - 1 الوحدة.. العنابي يفاجئ العالمي «فيديو»


انتزع الوحدة الإماراتي تعادلا ثمينا 1-1 من مضيفه النصر السعودي في ذهاب دور الـ16 لـدوري أبطال آسيا لكرة القدم، في أول مواجهة بين الفريقين ضمن المسابقة القارية الأم.

ويدين الفريق الإماراتي بالتعادل في ستاد الملك فهد الدولي في الرياض، إلى هدافه البرازيلي ليوناردو الذي سجل في الشوط الثاني، رافعا سجله في صدارة ترتيب هدافي المسابقة هذا الموسم إلى تسعة أهداف، بعدما كان الهداف المغربي عبد الرزاق حمدالله قد منح بطل الدوري السعودي، افتتاح التسجيل في الشوط الأول.

واكتسب الوحدة بذلك أفضلية قبل استضافته النصر في مباراة الإياب الإثنين المقبل.



ودخل النصر المباراة بقوة وتمكن من هز شباك الحارس الإماراتي محمد الشامسي بكرة رأسية رائعة من حمدالله الذي ارتمى لمتابعة كرة عرضية من سلطان الغنام من الجهة اليمنى (17).

اقرأ أيضًا: دوري أبطال آسيا| الاتحاد يقلب الطاولة على ذوب آهن الإيراني

ولم يثمر ضغط الفريق السعودي هدفا لتعزيز النتيجة، ما صب في صالح الوحدة الذي أمسك بالمباراة بشكل أفضل في الشوط الثاني، وتمكن من تحقيق التعادل بعد مجهود لافت للاعبه البرازيلي الذي انفرد إثر هجمة مرتدة وتمريرة سريعة من اسماعيل مطر، ليتخطى ببراعة الحارس الأسترالي براد جونز ويودع الكرة قوية في المرمى الخالي (53).

وسنحت للوحدة فرصة خطرة لحسم المباراة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، بتسديدة بالقدم اليسرى للاعبه الأرجنتيني سيباستيان تيغالي من داخل المنطقة، أرتدت من القائم الأيسر للمرمى السعودي.



وكان النصر قد أنهى منافسات دور المجموعات ثانيا خلف ذوب آهن الإيراني في ترتيب المجموعة الأولى، برصيد 10 نقاط من ثلاثة انتصارات وخسارتين وتعادل، بينما حل الوحدة في صدارة المجموعة الثانية مع أربعة انتصارات وتعادل وخسارة.

وهي المرة الأولى التي يحقق فيها الوحدة سلسلة من ست مباريات دون أي خسارة في مسابقة دوري الأبطال، علما بأنه يشارك في الأدوار الإقصائية للمرة الثالثة (بعد 2004 و2007)، بحسب الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي.
في المقابل، أضاف النصر مباراة خامسة متتالية دون هزيمة في دوري الأبطال، في أفضل سلسلة له في المسابقة القارية التي يخوض أدوارها الإقصائية للمرة الثانية بعد 2011. 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة