U3F1ZWV6ZTI3NjcxOTEyNDA5X0FjdGl2YXRpb24zMTM0ODQ1ODk2MTE=
recent
أخبار ساخنة

وداعاً أدوبى فلاش بلاير

وداعاً أدوبى فلاش بلاير


لمدة 20 عامًا ، ساعد مشغل الفلاش الشهير من شركة أدوبى adobe flash player  في تشغيل الألعاب ومشاهدة مقاطع الفيديو وتشغيل التطبيقات على الويب. لكن خلال السنوات القليلة الماضية ، أصبح ذلك المشغل العملاق أقل شيوعًا،فقبل ثلاث سنوات ، كان يزور 80 بالمائة من مستخدمي جوجل كروم موقعًا أو أكثر يتطلب تشغيل الفلاش بلاير  كل يوم. ولكن اليوم أنخفض هذا العدد إلى 17 بالمائة وهو فى تناقص مستمر يوماً بعد يوم.
يكشف هذا الاتجاه أن المواقع تنتقل إلى تقنيات الويب المفتوحة ، والتي تكون أسرع وأكثر كفاءة من الفلاش بلاير، بل وأكثر أماناً، حيث  يمكنك أن تكون أكثر أمانًا أثناء التسوق أو التعامل المصرفي أو قراءة المستندات الحساسة. كما أنها تعمل على كل من الأجهزة المحمولة وسطح المكتب ، بحيث يمكنك زيارة موقعك المفضل في أي مكان.
أصبحت تقنيات الويب المفتوحة هذه هي التجربة الافتراضية لمتصفح جوجل كروم في أواخر العام الماضي عندما بدأت المواقع بحاجة إلى طلب إذن منك لتشغيل الفلاش بلاير.  وسيستمر جوجل كروم في التخلص التدريجي من تطبيق فلاش بلاير خلال السنوات القليلة المقبلة ، أولاً من خلال طلب إذنك بتشغيل Flash في مزيد من المواقف ، وتعطيله في النهاية افتراضيًا. وسنقوم بإزالته تمامًا من كروم في نهاية عام 2020.
إذا كنت تزور بانتظام موقعًا يستخدم فلاش بلاير اليوم ، فسوف تلاحظ أن الموقع لن يطلب منك تحديث للفلاش بلاير على هذا الموقع، فقط سيظل هذا الموقع يستخدم الفلاش حتى نهاية 2020.
لقد استغرق الأمر الكثير من العمل الوثيق مع شركة أدوبى والمتصفحات الأخرى والناشرين الرئيسيين للتأكد من أن الويب جاهزا ليكون خالى تماماً من تطبيق الفلاش بلاير، ومن جانبها تدعم جوجل أعلان أدوبى أو نيتها للتخلص من مشغل الفلاش الذى أستمر قرابة عشرين عاماً وتتطلع أيضاً للعمل مع الجميع من أجل تحسين الويب.
وفى النهاية لا أدرى هل نبكى أطلال ذلك المشغل الذى شغلنا كثيرا كأنه فرداً منا، أم نسعد بالتطورات التى يذهب إليها الويب.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة