مدونه فركش

اجدد شروحات الكومبيوتر والهاردوير

ابتعد عن الحيل الرخيصة… ممارسات تؤدي لانخفاض ترتيب موقعك في محركات البحث!



ابتعد عن الحيل الرخيصة… ممارسات تؤدي لانخفاض ترتيب موقعك في محركات البحث!



في بعض الأحيان بدافع الفضول، وربما بدوافع مهنية ستجد نفسك ذاهبًا لمحرك بحث جوجل كاتبًا بعض العبارات متضمنًا اسم موقعك لتعرف ترتيبك موقعك وسط الآلاف من الصفحات الأُخرى على الإنترنت، إذا كنت تأخذ الأمور بطريقة احترافية حينها يمكنني أن أزف لك الخبر بأنّك لن تواجه مشاكل مع جوجل، وبمزيد من العمل الجاد والاحترافي ستجد أنَّ النتيجةَ سترضيك آجلًا أم عاجلًا.




ولكن إذا كنت تريد أن تتصدر أو تتواجد في نتائج البحث الأولية بأيّ تكلفة كانت، حينها أستطيع أن أخبرك وبكلّ ثقة بأنّ هذا الأُسلوب قد يؤتي أُكله على المدى القصير، ولكن مستقبلًا ستدفع الثمن باهظًا بالانحدار لأسفل حتى يختفي اسم موقعك ومحتوياته بالكامل، أو منعك نهائيًا من على نتائج البحث تمامًا.

وفي طريقك لبناء موقعك والعمل عليه بجد للتواجد في نتائج بحث جوجل، ابتعد عن ممارسة هذهالحيل الرخيصة والمكشوفة؛ لأنَّ نتيجتها في النهاية هو اختفاء موقعك وجهدك من على الإنترنت بصورة كلية ودائمة:
إضافة كلمات رئيسية لا تتعلق بالمحتوى الخاص بك


الكلمات الرئيسية الوصفية هي العامل الأول في وضعك على صدارة نتائج البحث. لذلك، عند سرد محتوى ما في صفحات موقعك، قم بإدراج الكلمات الرئيسية التي ترتبط مباشرةً بموقعك أو المحتوى الذي تقدمه، ولا تكرر نفس الكلمة الرئيسية عدّة مرات، وتُعدُّ الكلمات غير المرغوب فيها عن طريق كتابة كلّ كلمة في القاموس طريقةً رائعةً لخفض ترتيبك في نتائج بحث جوجل.


وبالمثل لا تستخدم أسماء العلامات التجارية للمنتجات أو المحتويات التي يقدّمها منافسوك ككلمات رئيسية. في أحسن الأحوال تُعتبر تجربةً سيئةً للمستخدم، وفي أسوأ الأحوال يمكن أن تحصل على دعوى قضائية من هؤلاء المنافسين.
جعل بعض النصوص مخفية


لا تحاول إخفاء الكلمات الرئيسية عن طريق جعل لون الخلفية هو نفس لون الخط – والمعروف أيضًا باسم Fontmatching، هذه خدعة قديمة في طريقها للاختفاء، ومع تطوّر محركات البحث عمومًا ومحرك بحث جوجل بصفة خاصة، فإنّ اكتشاف هذا الأسلوب أصبح من السهولة بمكان، ومن المرجح أن تقوم بتخفيض أيّ مواقع ويب مسيئة على فهرس محرك البحث الخاص بهم، فبعض الأشخاص يحاولون وضع نص صغير جدًا في أسفل الصفحة لا يعمل، وبالتالي يجعل موقع الويب الخاص بك يبدو مثل البريد العشوائي.
تكديس العناوين



من الطُرُق القديمة على مواقع الإنترنت هي “رص العناوين Title Stacking“، وهي استخدام علامات إضافية لمحاولة إضافة المزيد من الكلمات الرئيسية إلى الحقول المهمة جدًا، وتمّ تطويرها من خلال إضافة العناوين مع علامة “الشَرطَة” لتراكم العبارات الرئيسية، مثل: “الفطائر – وصفات – فطائر الكرز – فطائر التفاح – فطائر الخوخ”.

استخدمها بكثرة على موقعك، وستجده ينحدر بسرعة الصاروخ في أسفل نتائج البحث. لذلك، من الأفضل لك اكتشاف عنوان ذكي لمشاركته على الوسائط الاجتماعية بدلًا من استخدامه كطريقة لاستيعاب كلمات رئيسية إضافية، واكتب عناوين محتواك ليقرأها الناس، وليس محركات البحث.
الروابط المشبوهة والزائفة


ربط موقعك ببعض المواقع الأُخرى عادةً سيجعلك جارًا صالحًا ومواطنًا شريفًا على الإنترنت، ولكن ليس لمجرد أنَّ شخصًا ما يرتبط بك فمن الضروري أن ترتبط به هو الآخر، أحيانًا يتمّ تقييمك على جودة الأصدقاء الذين تحتفظ بهم. تقوم جوجل باستدعاء المواقع غير المرغوب فيها في والمزيفة باستمرار، وقد يؤدي الارتباط بها إلى تقليل تصنيف موقعك على محركها.

تُعدُّ برامج تبادل الارتباطات ومواقع الارتباط المدفوع والمخططات الأُخرى للتلاعب في نظام ترتيب المواقع من الخطايا الكبرى عند جوجل، قد تفلت من العقاب لفترة، ولكن في النهاية ستلتقط جوجل مخططاتك بطريقة أو أُخرى، وستتراجع نتائج ترتيبك على محرك البحث مرساة السفينة.
تكرار المحتوى


أحيانًا تحاول المواقع غير المرغوب فيها جمع زيارات للموقع عن طريق تكرار نفس المحتوى على صفحات متعددة، بمعنى ليس استخدام رؤوس الصفحات أو تذييلاتها على صفحاتك التي تتضمن المحتوى نفسه، بل نحن نتحدث عن تكرار نفس نسخة الجسم، أو استخدام تنويعات طفيفة للغاية في نفس الموضوع.

لذلك، تجنب نسخ ولصق كميات كبيرة من النص من صفحاتك، وبالتأكيد لا تنتهك حقوق الطبع والنشر بنسخ المحتوى من مكان آخر، من المعروف أنَّ جوجل تحظر المواقع التي تكرر محتواها كثيرًا، أو على الأقل تقضي بشدة على تصنيفها في نتائج البحث.

قد يتسبب ذلك في بعض الأحيان في حدوث مشاكل؛ لأنَّ بعض المواقع الإلكترونية خاصة مواقع النسخ واللصق قد تقوم بتكرار المحتوى الخاص بك، وإذا عثرت على شخص ينتهك حقوق الطبع والنشر بهذه الطريقة، فيمكنك إبلاغ جوجل بذلك للحفاظ على مصداقية موقعك على نتائج بحثها.
توزيع الفيروسات، وأحصنة طروادة، والبرامج الضارة الأُخرى


إذا كان موقعك يوزع فيروسًا أو أحصنة طروادة أو برامج ضارة أُخرى، فستقوم جوجل بشكلٍ تلقائي بإزالتك من فهرسها من أجل الصالح العام. لذلك، تحقق من أيّ برنامج توافق على طرحه على موقعك للتأكّد من أنّه ليس ضارًا، وأنَّ خادمك آمن بحيث لا يقرر المخترقون خطف موقعك على الويب وتوزيع البرامج الضارة نيابةً عنك.
وأخيرًا

عند إنشاء موقع لا تربطه مع محركات البحث من أجل الربط فقط أو الحصول على أموال الإعلانات، بل تنبه جيدًا للتصميم الواضح والتنظيم الجيد، وأنَّه مكتوبٌ من أجل الأشخاص وليس من أجل الآلات، واجمع الزيارات – حركة المرور – عن طريق كتابة محتوى أصلي عالي الجودة وتقدم الفائدة، ولا تحاول خداع محركات البحث أو الزائرين، ففي النهاية أحدهما سيكتشف الخدعة، وحينها سيكون سقوط موقعك للأسفل بأسرع مما تتصوره.

عن الكاتب

محمود سلامه - Mahmoud Salama

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مدونه فركش