20438457887539210
recent
أخبار ساخنة

“سامسونغ” تعتزم تقديم شبكات الجيل الخامس في إصدار من فئة الـ “S10” ‏

الخط

“سامسونغ” تعتزم تقديم شبكات الجيل الخامس في إصدار من فئة الـ “S10” ‏


كشف تقرير جديد نشره موقع The Bell الكوري، أن شركة “سامسونغ” تعمل على تطوير 3 إصدارات من هاتفها المنتظر “غلاكسي S10″، بحيث يعمل الإصدار “البلس” بتقنيات الجيل الخامس من شبكات المحمول، بينما يعتمد الإصداران الآخران على شبكات 4G.
وقد يكون ذلك أسلوباً مختلفاً ستتبعه سامسونغ كي تتمكن من رفع سعر الإصدار الداعم لـ 5G مقارنة بالهاتفين الآخرين اللذين يعتمدان على شبكات الجيل الماضي؛ ما يخفض الطلب عليه.
وأشار التقرير إلى أن الشركة ستنتج نسبة قليلة من تلك الهواتف بسبب صعوبة عمليات إنتاجها وتصنيعها.
وستواجه الشركة منافسة شرسة من جانب شركات الموبايل الأخرى، نتيجة أن الجميع يحاول حصد المركز الأول للريادة في إطلاق هاتف 5G، كما أن الشركة الكورية الجنوبية عادة ما تطلق هاتفها في مؤتمر برشلونة للموبايل MWC، أي في شهر شباط/ فبراير؛ ما يفتح المجال أمام منافسيها للخروج بهواتفهم في معرض إلكترونيات المستهلكين CES، والذي يقام في شهر كانون الثاني/ يناير سنويًا.
ولكن وفقًا لتسريبات الشهر الماضي، فإن S10 لن يكون أول هواتف “سامسونغ” التي تعمل بشبكات الجيل الجديد، وذلك يفتح المجال أمام التوقعات التي تقول إن “الشركة ستطلق هواتف مختلفة في الفترة منذ الآن وحتى نيسان/ أبريل المقبل، لتتمكن من اللحاق بالمنافسة”.
وفي الوقت الذي ستعتمد فيه جميع الشركات على معالج “كوالكوم X50 ” الداعم لتقنيات 5G، من المرجح أن تعتمد “سامسونغ” على معالجاتها الخاصة Exynos، وذلك نظرًا لأن معالج “كوالكوم” لن يصل الأسواق إلا بحلول نيسان/ أبريل المقبل؛ ما يعني أن المعتمدين عليه سيتأخرون كثيرًا وسيخسرون السباق نحو لقب “أول هاتف 5G في العالم”.
ولم تكشف التوقعات عن ما إذا كان استخدام “سامسونغ” لتنقية 5G في الإصدار “البلس” من هاتفها S10 سيؤثر على سعة البطارية أو الأداء أم لا، خاصة أن هناك المزيد من الشرائح الإلكترونية في حاجة لتضمينها داخل هيكل الجهاز؛ ما قد يؤثر بالسلب على حجم البطارية أو أداء الهاتف.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة