أكبر دراسة وراثية في العالم تكشف “جينات تفوقك” الأكاديمي
20438457887539210
recent
أخبار ساخنة

أكبر دراسة وراثية في العالم تكشف “جينات تفوقك” الأكاديمي

الخط

أكبر دراسة وراثية في العالم تكشف “جينات تفوقك” الأكاديمي


كشفت دراسة جديدة، أجراها مجموعة علماء من جامعة “كولورادو بولدر” الأمريكية، كيف تحدد الجينات الوراثية إنجازاتك الأكاديمية، قبل التحاقك بالمدرسة بفترة طويلة.
تعرف العلماء على أكثر من 1200 جينة وراثية مرتبطة بمستوى الإنسان التعليمي، واستخدموا هذه المعلومات لتطوير جدول جيني قادر على التنبؤ بعدد السنوات، التي يقضيها المرء في التعليم الأكاديمي، بنسبة خطأ لا تتجاوز 13%.
ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، يساوي هذا نفس القدرة التنبُّـئية لعوامل الإحصائيات الديموغرافية، مثل دخل الأسرة أو تعليم الأمهات، ما يوضح مدى تأثير جيناتنا على مستقبلنا التعليمي.
وفي الدراسة عمل فريق بحث دولي بقيادة جامعة “كولورادو بولدر”، مع عشرات العلماء على مدى عامين، لدراسة الروابط بين الجينات والعدد الإجمالي للسنوات الدراسية التي أكملها كل مشارك.
شارك في الدراسة التي تعد بين أكبر دراسات علم الوراثة البشرية في العالم حتى الآن، 1.1 مليون شخص فوق سن الثلاثين من ذوي الأصول الأوروبية، من 15 دولة مختلفة.
وقالت الباحثة المشاركة في الدراسة، روبي ويدو، وهي طالبة دراسات عليا بقسم علم الاجتماع في جامعة “كولورادو”: “تكشف النتائج علاقة واضحة بين الجينات الوراثية وإجمالي سنوات التعليم الأكاديمي، والتي يمكن استخدامها للتنبؤ بمستقبل الافراد التعليمي، أو استنتاج تاريخهم الأكاديمي بدقة غير مسبوقة”.
وأضافت: “هناك العديد من العوامل الاجتماعية والسلوكية الأخرى التي يجب أخذها في الحسبان، إذ الجينات لا تتحكم وحدها في مستوى التعليم، فهناك عوامل مؤثرة أخرى مثل الطموح، الوضع العائلي، الحالة الاجتماعية والاقتصادية وغيرها من العوامل التي تلعب دورًا أكبر من الجينات”.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة