تحديث “غوغل” الأخير يترك 1.4 مليار مستخدم عرضةً للاختراق
20438457887539210
recent
أخبار ساخنة

تحديث “غوغل” الأخير يترك 1.4 مليار مستخدم عرضةً للاختراق

الخط

تحديث “غوغل” الأخير يترك 1.4 مليار مستخدم عرضةً للاختراق

حذّر مسؤولو الاستخبارات الأمريكية من ترك تحديث تطبيق “جي ميل”Gmail الأخير أكثر من مليار مستخدم عرضةً للاختراق.
وكشف الخبراء أن الميزة الجديدة، المعروفة باسم “الوضع السري”Confidential Mode، تترك عددًا متزايدًا من المستخدمين عرضةً لهجمات القرصنة.
وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، يسمح “الوضع السري” للمستخدمين بتعيين تاريخ انتهاء صلاحية على رسائل البريد الإلكتروني الحساسة وإضافة نظام تأكيد ثنائي إليها، ولكن هذا يتطلب من المستخدمين النقر على رابط للوصول إلى رسائل البريد الإلكتروني الحساسة.
وحذّر خبراء وزارة الأمن القومي من أن المتسللين يرسلون نسخًا مزورة من هذه الرسائل الأمنية، تحتوي على روابط مخادعة.
وأوضحوا أن الأداة الجديدة تمثل تهديدًا جديدًا محتملًا، وأن جميع مستخدمي “جي ميل” البالغ عددهم 1.4 مليار حول العالم معرضون للخطر.
وتسرق الهجمات السيبرانية المعلومات الحساسة، بما في ذلك كلمات المرور وتفاصيل الاتصال وبطاقة الائتمان ومعلومات الدفع، من خلال خداع المستخدمين للضغط على روابطهم المزيفة.
من جانبها، أكدت شركة “غوغل” أنها تحدثت مع وزارة الأمن القومي، وتصر على أن الميزة الجديدة لا تشكل أي مخاطر أمنية.
وقال متحدث باسم الشركة: “لدينا بالفعل أنظمة للكشف عن البريد العشوائي، والتعرف على رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية وحظرها قبل وصولها إلى صناديق البريد الوارد للمستخدمين”.
ومع ذلك، يؤكد الخبراء أن الأداة لا تزال تشكل خطرًا على المستخدمين؛ لأنها تتضمن ضغط المستخدم على الروابط التي يستقبلها دون فحصها، الأمر الذي يتركه عرضةً للاختراق.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة